إتصل بنا الدعم الفني عن المؤسسة معرض الصور آخر الاخبار إصداراتنا الرئيسية
   
   
 
 
 
 
 
     
  الدعم الفني  
 
 
  اعلانات الموقع  
 



 
     
 
 

يواصل مازن يوسف صباغ مشروعه في توثيق الدساتير السورية، منذ تأسيس الدولة السورية في العشرينيات إلى اليوم.

 

في عمله الجديد «دستوريات: الرقابة الدستورية على القوانين والمحكمة الدستورية العليا»، منشورات «دار الشرق للطباعة- دمشق» يوثّق التطور التاريخي لمفهوم الدستور، والدستور وسيادته على القوانين الدستورية، والقوانين العادية، بالإضافة إلى شرح مختصر لمفهوم ونشأة المحكمة العليا والمحكمة الدستورية العليا، ويتوقفّ عند قانون المحكمة الدستورية العليا في سورية من العام 1973 إلى اليوم، فيما يرصد مهام المحكمة العليا والمحكمة الدستورية العليا في الدساتير السورية من العام 1920 إلى الدستور السوري الجديد(2012)، كما يوثّق القوانين والمراسيم الصادرة حول المحكمة العليا، ويخصص القسم الأخير من الكتاب لمجموعة من التعريفات والمصطلحات التي تتعلق بالمفاهيم الدستورية والقانونية مثل «الدستور، القانون، الرقابة الدستورية، تنازع القوانين، سيادة القانون، وقانون السيادة». قدم للكتاب الدكتور نبيل طعمة تحت عنوان «سورية الدستورية»، ومما جاء في تقديمه: «دستورية سورية منطق خلاّق يدخل ذاكرة السوريين بتنوعهم وتعددهم وقوس قزحهم، فهي تاريخ الوطنية السورية الحديثة وإثبات لتاريخ حضاري ونوعي للوطن والإنسان في سورية الحديثة الجديدة والمتجددة»

 
   

 

     
 
 
  أخر إصداراتنا  
   
   
   
     
 
  شاركنا رأيك  
 
 
     
 
  النشرة البريدية  
 
 
     
 
 
إتصل بنا الدعم الفني عن المؤسسة معرض الصور آخر الاخبار إصداراتنا الرئيسية